حفيدات النبي
تذكر إما ان نكون أو لا نكون
تذكر أن هذه الأمة تحتاج منا الكثير
فهل أنت مستعد أن تنضم معنا ,ونعيد نهضة أمتنا
شارك معنا في النهضة الكبرى
منتدى حفيدات النبي .. ينبغي أن يرضي النبي
أهلا بك عضوا متميزا أو زائرا جديدا

التلميذ النابغ

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

التلميذ النابغ

مُساهمة من طرف كن ايجابيا في 2012-06-03, 11:20

حكي أن حاتما الأصم، كان تلميذا لشقيق البلخي رحمهما الله تعالى،

قال له يوما : منذ كم صحبتني؟

قال له : منذ ثلاث وثلاثين سنه.

قال: فما تعلمت مني في هذه المده؟

قال : ثمان مسائل.

قال شقيق: " انا لله وانا اليه راجعون" ذهب عمري معك، ولم تتعلم الا ثمان مسائل فما هي؟ قال:



الأولى: نظرت الى هذا الخلق، فرأيت كل واحد يحب شيئا، فلا يزال محبوبه معه ، فاذا ذهب الى قبره، فارقه محبوبه! فجعلت الحسنات محبوبي، فاذا دخلت قبري دخل محبوبي معي.

قال : أحسنت، فما الثانيه؟



قال: الثانية: نظرت في قول الله تعالى: ( وأما من خاف مقام ربه ونهى النفس عن الهوى O فان الجنة هي المأوىO ).... فعلمت أن قوله تعالى حق، فأجهدت نفسي في دفع الهوى ، حتى استقرت على طاعة الله تعالى.



الثالثة: اني نظرت الى الخلق، فرأيت كل من معه شيء له قيمة، وله عنده مقدار يحفظه، ثم نظرت في قول الله عز وجل: ( ما عندكم ينفد وما عند الله باق)... فكلما وقع لي شيء له قيمة ومقدار، وجهته الى الله تعالى ليبقى لي عنده.



الرابعة: نظرت الى هذا الخلق فرأيت كل واحد منهم يرجع الى المال والحسب والشرف والنسب.

فنظرت فاذا هي لا شيء، ثم نظرت في قوله تعالى: ( ان أكرمكم عند الله أتقاكم) ، فعمدت الى التقوى حتى أكون عند الله كريما.



الخامسة: نظرت الى هذا الخلق، فوجدت بعضهم يطعن في بعض، ويلعن بعضهم بعضا. فعلمت أن أصل ذلك كله الحسد، فنظرت الى قوله تعالى( نحن قسمنا بينهم معيشتهم في الحياة الدنيا)... فتركت الحسد، وعداوة الخلق، وعلمت أن الذي قسم لي كائن لابد منه.



السادسة: نظرت الى هذا الخلق يبغي بعضهم على بعض ويعادي بعضهم بعضا فنظرت الى عدوي في الحقيقة فاذا هو الشيطان وقد قال الله تعالى( ان الشيطان لكم عدو فاتخذوه عدوا) فعاديته وأحببت الناس أجمعين.



السابعة: نظرت الى الخلق، فوجدتهم يطلبون الكثرة ، ويذلون أنفسهم بسببه ثم نظرت قوله تعالى: ( وما من دابة الا على الله رزقها) فعلمت أني من جملة المرزوقين، فاشتغلت بالله عز وجل وتركت ما سواه.



الثامنه: نظرت الى هذا الخلق، فرأيتهم يتوكل بعضهم على بعض! ويتوكل هذا على تجارته، وهذا على صنعته، وهذا على صحته! وكل مخلوق يتوكل على مخلوق! فرجعت الى قوله عز وجل: ( ومن يتوكل على الله فهو حسبه) فتوكلت على الله تعالى.

فقال شفيق :



** وفقك الله يا حاتم ! فلقد جمعت الأمور كلها**

كن ايجابيا
حفيدة جديدة
حفيدة جديدة

عدد الرسائل : 11
تاريخ التسجيل : 27/06/2011

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: التلميذ النابغ

مُساهمة من طرف الآنسة منشن في 2012-06-03, 15:29




رااااائع عزيزتي
معاني ومسائل عظيمة تلك التي تعلمها التلميذ من أستاذه
وبالفعل جميلة لحياة عظيمة وسعيدة
عزيزتي كن ايجابيا
أشكرك لطرحك الأكثر من رائع
نورتي المنتدى بتواجدك وبمشاركتك القيمة
بارك الله فيك وسدد خطاك ~



_________________



















avatar
الآنسة منشن
الحفيدة المشرفة العامة
الحفيدة المشرفة العامة

عدد الرسائل : 6225
الموقع : ف معهدي(عند بيت جيرانا)
تاريخ التسجيل : 12/02/2009
تعاليق :




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: التلميذ النابغ

مُساهمة من طرف طالبة علم في 2012-06-04, 14:37

سبحان الله كيف أن المؤمن
ينظر إلى الدنيا وما فيها بعين بصيرة
غاليتي كن إيجابيا شكرا لك على طرحك القيم
ولا تحرمينا من جديدك المميز

_________________
avatar
طالبة علم
حفيدة مشرفة
حفيدة مشرفة

عدد الرسائل : 1809
تاريخ التسجيل : 18/02/2011

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى